منتديات واحة الإسلام
بِكُلّ رَائِحَةِ الْفُلِ وَالْيَاسَمِيّنِ وَالْوَرْدِ وَالْزَهْرِ ..
وَبِكُلّ مَا إِجْتَمَعَ مِنْ الْمِسْكِ وَالْرَيّحَانِ وَالْعُوّدِ وَالْعَنْبَرِ ..
[...... أَهْلاً وَسَهْلاً بِك بَيّننَا ......]
سُعَدَاءْ جِدَاً بِإنْضِمَامِك لِـ مُنْتَدَانَا ..
وَقُدَوّمِك إِلَيّنَا وَوجُودِك مَعَنَا زَادَنَا فَرحَاً وَسُروّرَاً ..
وَلأجْلُك نَفْرِشُ الأرْضَ بِـ [ الْزُهُوّرْ ] ..!
فَـ لَك مِنْا كُلّ الْحُبِ وَالْمَوَدَةِ وَالأخُوَةِ الْصَادِقَة ..
 الرئيسيةالتسجيلدخول 
حياكم الله في منتديات واحة الإسلام.... تشرفنا زيارتكم.... يزدنا تألقا انضمامكم لاسرتنا.... نعمل لخدمتكم ...فمنتدياتنا صدقة جارية لاجلكم فحياكم الله ونزلتم اهلا وحللتم سهلاكلمة الإدارة

  
  

أهلا وسهلا بك إلى منتديات واحة الإسلام.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.


  
  


منتديات واحة الإسلام :: الأقسام الإسلامية الرئيسية :: واحة المنتدى الإسلامي العام

  
شاطر
  

  
السبت أبريل 07, 2018 6:26 pm
رقم المشاركة : ( 1 )
Admin
Admin

avatar

إحصائية العضو

عدد المساهمات : 10448
السٌّمعَة : 6
تاريخ الميلاد : 16/04/1968
تاريخ التسجيل : 29/07/2016
العمر : 50
الموقع الموقع : مصر
العمل/الترفيه : ربة منزل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://wahetaleslam.yoo7.com
مُساهمةموضوع: الحياء فى الاسلام


الحياء فى الاسلام


بسم الله الرحمن الرحيم





السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته





اللهم ارزقنا الصبر عند البلاء ، والرضا بالقضاء



اللهم لا عظيم الا انت ولا رحيم الا انت ولا كريم الا انت ولا معطي



الا انت ولا اله الا انت



إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونعوذ بالله
من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل
له ومن يضلل فلا هادي له
وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له
وأشهد أن محمداً عبده ورسوله
وبعد



الحياء( خلق يبعث على أجتناب القبيح ويمنع من التقصير في ذي حق .)
والحياء نوعان( مكتسب وغزيري.)
والحياء والأستحياء من صفات الله تعالى ، ثابته بالكتاب والسنة و الحيي من اسماء الله جل على
قال تعالى: (والله لا يستحي من الحق ) سورة الأحزاب آية 53
فالحياء شعبة من الأيمان وخلق من أخلاق الأسلام من اتصف به حسن أسلامة،وعلت أخلاقة،وصفة من صفات الأنبياء والصالحين والصالحات ،
الحياء جميل في الرجال وفي النساء أجمل، كسبها يجعل القبيح جميلآ وفقدها يجعل الجميل قبيحآ .
أخرج ابن ماجه عن أنس قال: قال الرسول صلى الله عليه وسلم : (أن لكل دين خلقآ وخلق الأسلام الحياء) حديث حسن
ولايمكن وجود ايمان بلا حياء ، أذا نزع الحياء فأنتظر الهلاك .
يقول النبي صلى الله عليه وسلم: (أن الله أذا أراد إن يهلك عبدآ نزع منه الحياء،فإذا نزع الحياء لن تلقه إلا مقيتآ ممقتآ ).
فالحياء من الحياة،كلما زاد نبض الحياة في الأنسان كلما زاد الحياء فيه، فأكمل الناس حياء أكملهم حيآة، فالحياء يهذب الفوائد.
ففي حاضرنا الان الحياء بقي منه بقايا قليله ولعلها تعود لما جد على الناس من وسائل نزعت منهم الحياء،
ومايحدث ايضا من تقلب البصر لكثرة الاختلاط والتعامل المباشر الكبير مع الجنس الاخر،
وايضا مايخرج من اللسان من الفاظ سيئه وبذيئه فكلما زاد الشخص من سلاطة اللسان دل على قلة الحياء،
لأن الحياء هو أساس مكارم الأخلآق والأحترام .
وايضآ المفاسد الأخلآقيه فلو كان الحياء ملازم للعبد كالظل لحفظ أخلآقه وعقيدته وايمانه لآن الحياء خلق رفيع يمنع الانسان عن الأتصاف بالأخلاق السيئه والأقوال الفاحشه.
ايضآ من يفعل الخطأ ولآيكون هناك حياء يردع ذلك الخطأ بل يفعل ذلك وهو فخور ، ففي أثر ألهي يقول تعالى ( ما أنصفني عبدي يدعوني فأستحي أن أرده،ويعصيني ولآيستحي مني )
ومايكون في بعض فتياتنا اليوم في تضيع الصواب وألقاء الحجاب وتبرجها وسفورها وأظهار مفاتنها ماهو الا قلة الحياء ، ولو نظرنا الى موقف فاطمه رضي الله عنها ، وهي من أعظم النماذج في الحياء .
عندما سألت ماخير شيء للمرأه ؟ قالت : ألآ ترى الرجال ولآيروها. فعندما حضره الوفاة قالت( وآخجلتآه أذهب غدآ ويحملوني على النعش ويراني الرجال فوق النعش
وهي ميته فأوصت يصنع لها صندوق توضع فيه بحيث لآتورى وتتغطى بالرداء. فالحياء أساس العفه. فأين هذآ الحياء اليوم ؟
فالحياء له فضائل عديده جدآ ، لعلي أذكر شيء يسير منها )
أنه مفتاح كل خير . قال الرسول صلى الله عليه وسلم : ( الحياء كله خير ) رواه مسلم.
الحياء أيمان. قال الرسول صلى الله عليه وسلم : (إن الحياء والأيمان قرنا جمبعآ فإذا رفع أحدهما رفع الأخر).رواه الألباني والصحيحين.
الحياء أبهى زينة . قال النبي صلى الله عليه وسلم : (ماكان الفاحش في شيء شانه،وماكان الحياء في شيء ألا زانه). صححه الألباني 2635في صحيح الترغيب.
الحياء خلق يحبه الله تعالى . عن أشبح عبد القيس رضي الله عنه قال : قال النبي صلى الله عليه وسلم (إن فيك لخلقتين يحبها الله قلت : وما هما يارسول الله؟قال: الحلم و الحياء).
الحياء يقود إلى الجنة . قال الرسول صلى الله عليه وسلم(الحياء من الإيمان والإيمان في الجنة).رواه الترمذي وابن ماجه وصححه الألباني.
الحياء مانع من فعل المعاصي. قال النبي صلى الله عليه وسلم(إن مما أدرك الناس من كلام النبوة الأولى ، إذا لم تستح فاصنع ماشئت) رواه البخاري.
فالحياء من الأخلاق الرفيعه التي أمر بها الأسلام وأقرها ورغب فيها ، وهو داع إلى الخير مقرب منه صارف للشر .
الحياء خلق ودين وحياة أمه .



م.الشفاء



تحيتي



والله الموفق





الموضوع الأصلي : الحياء فى الاسلام // المصدر : منتديات واحة الإسلام // الكاتب: نور الإيمان


توقيع : نور الإيمان



_________________


  
  
الأحد أبريل 22, 2018 6:32 pm
رقم المشاركة : ( 2 )
مراقب عام
مراقب عام

avatar

إحصائية العضو

عدد المساهمات : 278
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 20/03/2018
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: رد: الحياء فى الاسلام


الحياء فى الاسلام


جع ـلهُ.. آللهْ.. فيّ.. ميزآنْ.. حسنآتكـ

أنآرَ.. آللهْ.. بصيرتكـ.. وَ بصرِكـ.. بـ/ نور.. آلإيمآنْ

وَ جع ـلهُ ..شآهِدا.. لِكـ.. يومـ.. آلع ـرض ..وَ آلميزآنْ

وَ ثبتكـ.. على.. آلسُنهْ.. وَ آلقُرآنْ

وأنار.. دربكـ.. وباركـ.. فيكـ





الموضوع الأصلي : الحياء فى الاسلام // المصدر : منتديات واحة الإسلام // الكاتب: ليدر


توقيع : ليدر



_________________


  

  
الإشارات المرجعية
  

  
التعليق على الموضوع بواسطة الفيس بوك
  

  
الــرد الســـريـع
..

  


  
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 20 ( الأعضاء 3 والزوار 17)
  


تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



Loading...

 ملاحظة: جميع آلمشآركآت آلمكتوبه تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ , ولا تعبّر بأي شكل من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى

  
  

جميع الحقوق محفوظة لـ منتديات واحة الإسلام

تحويل AsHeK EgYpT